عاجل

البث المباشر

المجلس الانتقالي السوداني: فتح الطرق لا يعني فض الاعتصام

المصدر: الحدث.نت

رغم تأكيد المجلس الانتقالي عدم نيته فض الاعتصام، فقد شهدت العاصمة الخرطوم تظاهرات ليلية متفرقه على خلفية تصريح المجلس العسكري بإزالة المتاريس وفتح الطرقات في محيط مقر قيادة الجيش، حيث توجد ساحة الاعتصام.

ناشطون تحدثوا عن إطلاق الغاز المسيل للدموع من قبل الشرطة لتفريق التظاهرات، في حين تقاطرت المواكب في اتجاه مقر الاعتصام على إثر دعوات للتجمع، لمنع ما اعتبره المتظاهرون محاولة للالتفاف على مطالب الشعب وفض الاعتصام.

وفي وقت سابق، أشار المتحدث باسم المجلس الانتقالي، شمس الدين كباشي، إلى أن قراراً اتخذ بفتح الطرقات وإزالة المتاريس من الطرق العامة، مضيفاً أن ذلك لا يعني فض الاعتصام.

وعقب أكثر من أسبوعين من سقوط نظام البشير لم يزل شركاء التغيير المجلس العسكري وقوى إعلان الحرية والتغيير في حالة حوار وسجال لبلورة شكل ومضمون الفترة الانتقالية.

اجتماع ثالث جمع الطرفين والنتيجة واحدة، وإن تحدث الطرفان عن أجواء وصفاها بالإيجابية، لكن التباين في الرؤى لم يزل قائما بانتظار تجسير هوة المواقف.

ويقول الفريق شمس الدين الكباشي، المتحدث الرسمي باسم المجلس العسكري، إنهم تفاجأوا بأن قوى الحرية والتغيير طرحوا رؤية مغايرة، بعد أن كان الاجتماع مقررا لنقاش نقاط الخلاف حول نسب التمثيل في المجلس السيادي.

طول أمد المشاورات بين المجلس العسكري وقوى إعلان الحرية والتغيير وتمسك كل طرف بموقفه قد يزيد المشهد تعقيدا، بحسب المحللين، ما يتطلب حلولا عاجلة تحدث اختراقا في عملية التفاوض المتعثرة.