عاجل

البث المباشر

زعيم الجمهوريين: سعيد بتوجه الديمقراطيين لعزل ترمب

ميتش ماكونيل: أعتقد أن الرئيس ارتكب مخالفات تستوجب عزله

المصدر: الحدث.نت

أكد زعيم الجمهوريين بمجلس الشيوخ الأميركي، ميتش ماكونيل، أنه سعيد بتوجه الديمقراطيين لعزل الرئيس دونالد ترمب.

ووفق ما ذكرت صحيفة "نيويورك تايمز"، الثلاثاء، فقد أبلغ ماكونيل مساعديه أنه يعتقد أن ترمب ارتكب مخالفات تستوجب عزله.

موضوع يهمك
?
لا يزال الجدل حول سياسة رئيس البرلمان في تونس مستمرا. ففي انتقاد جديد لرئيس حركة النهضة، حذر القيادي المستقيل من الحركة...

قيادي مستقيل من النهضة للغنوشي: احذر غضب الشعب قيادي مستقيل من النهضة للغنوشي: احذر غضب الشعب المغرب العربي

من جهته، قال جون كاتكو، العضو الجمهوري في مجلس النواب، الثلاثاء، إنه سيصوت لمساءلة ترمب فيما يتصل بأحداث مبنى الكابيتول، وفق ما أفاد موقع سيراكيوز الإخباري الذي نقل بياناً صدر عن كاتكو.

بدورها، أكدت النائبة الجمهورية ليز تشيني، التي تتولى منصباً رفيعاً في قيادة الحزب الجمهوري بمجلس النواب، أنها ستصوت لمساءلة ترمب. وتشيني هي ابنة ديك تشيني النائب الجمهوري السابق للرئيس جورج دبليو بوش.

"لست قلقاً"

يذكر أنه في وقت سابق الثلاثاء، أعلن ترمب أنه لا يشعر بأي قلق من التعديل الخامس والعشرين الذي يتيح لإدارته إزاحته من السلطة على الرغم من أن مجلس النواب الذي يقوده الديمقراطيون مضى قدماً في تشريع للضغط على مايك بنس، نائب الرئيس، من أجل تفعيل ذلك التعديل.

وأوضح خلال كلمة له قرب الجدار الفاصل بين أميركا والمكسيك أن "التعديل الخامس والعشرين لا يمثل أدنى خطر بالنسبة لي".

كما أعلن أن "الوقت حان لإنهاء الانقسامات وعودة الهدوء والسلام لأميركا". وقال: "نرفض ما فعله "الغوغاء" في الكونغرس الأسبوع الماضي".

أنصار ترمب أثناء تجمعهم خارج مبنى الكابيتول يوم 6 يناير أنصار ترمب أثناء تجمعهم خارج مبنى الكابيتول يوم 6 يناير
ترمب يقر

يشار إلى أنه مع تفاعل تداعيات اقتحام الكونغرس، الذي فتح باب المساءلة على مصراعيه بوجه ترمب، يبدو أن الأخير بدأ يستشعر شيئاً من الذنب.

فقد أفاد مصدر مطلع بأن الرئيس الجمهوري المشارف على الرحيل أقر بأنه يتحمل بعض اللوم عن أعمال الشغب التي وقعت في أروقة الكابيتول الأسبوع الماضي، خلال محادثة مع زعيم الأقلية الجمهورية في مجلس النواب كيفين مكارثي.

كما أكد مصدران أن مكارثي استشعر موقف ترمب هذا خلال مكالمة هاتفية معه، مساء الاثنين.

وفي حين رفض البيت الأبيض التعليق على تلك المسألة، نقلت المصادر عن الزعيم الجمهوري تأكيده بأن ترمب يقر بتحمله جزءاً من المسؤولية.

أنصار ترمب أمام مبنى الكابيتول يوم 6 يناير أنصار ترمب أمام مبنى الكابيتول يوم 6 يناير
5 قتلى

يذكر أن الرئيس الأميركي، كان قد دعا إلى تظاهرة منددة بنتائج الانتخابات، قبيل تلك الليلة الصاخبة التي أدت إلى اقتحام عدد من أنصاره أروقة الكونغرس، مخلفة 5 قتلى بينهم امرأة، ورجل شرطة.

وأطلقت أعمال العنف هذه دعوات إلى إقالة ترمب وفق المادة 25 من الدستور الأميركي، إلا أن الجمهوريين عرقلوا، مساء الاثنين، تلك المحاولة في مجلس النواب.

كما دفع هذا الحدث الذي هز البلاد، جراء غزو إحدى أعرق المؤسسات في البلاد، مجلس النواب لاسيما الديمقراطيون فيه إلى الدعوة لإطلاق إجراءات مساءلة بحق ترمب.

كلمات دالّة

#أميركا, #ترمب