عاجل

البث المباشر

تحقيق قد يورط مواقع التواصل بعملية اقتحام الكونغرس

بيلوسي: سأبحث محاكمة ترمب لأنه حرض على العنف

المصدر: الحدث.نت

طالبت لجنة الرقابة في مجلس النواب الأميركي، الخميس، بفتح تحقيق في دور مواقع التواصل الاجتماعي بعملية اقتحام الكونغرس التي نفذها أنصار الرئيس السابق دونالد ترمب يوم 6 يناير/كانون الثاني الجاري ونتج عنها مقتل 5 أشخاص.

وجاء هذا الإعلان متزامناً مع تأكيد رئيسة مجلس النواب نانسي بيلوسي، أنها طالبت بمحاكمة الرئيس السابق لأنه حرض على العنف واقتحام الكابيتول، مشددة على أن العملية تركت صدمات نفسية، بحسب تعبيرها.

لا إطار زمنيا

وقد رفضت بيلوسي، إعطاء إطار زمني لموعد محاكمة الرئيس بتهمة "التحريض على التمرد".

وأضافت بيلوسي في مؤتمر صحافي عقدته بمبنى الكابيتول أن الأيام القليلة المقبلة ستشهد بحث موعد محاكمة ترمب في الكونغرس، مضيفة أن إرسال بنود الاتهام إلى مجلس الشيوخ مقترنة بمدى استعداد المجلس لتلقيها من عدمه.

أنصار ترمب داخل مبنى الكابيتول في واشنطن - فرانس برس أنصار ترمب داخل مبنى الكابيتول في واشنطن - فرانس برس
أغلبية ديمقراطية

يذكر أن الأغلبية في مجلس الشيوخ الأميركي كانت انتقلت مساء أمس الأربعاء إلى الديمقراطيين بعد أداء عضوين فائزين من ولاية جورجيا وعضو من كاليفورنيا، القسم أمام كامالا هاريس.

مبنى الكابيتول في العاصمة واشنطن مبنى الكابيتول في العاصمة واشنطن

وتعليقا على ذلك، شدد زعيم الأغلبية الديمقراطية في مجلس الشيوخ تشاك شومر على أهمية قيم الديمقراطية في الولايات المتحدة، قائلاً: "يتطلب الأمر أكثر بكثير من عصابة من المشاغبين لإسقاط ديمقراطيتنا الكبرى"، في إشارة إلى يوم السادس من يناير، حيث اقتحم عدد من أنصار الرئيس الأميركي السابق دونالد ترمب مبنى الكابيتول رفضا لنتائج الانتخابات الرئاسية، ومنعا للتصويت على تثبيت فوز جو بايدن.

يشار إلى أن أعمال الشغب التي شهدتها أروقة الكابيتول، ليل السادس من يناير، أدت إلى مقتل 5 أشخاص، بينهم امرأة وشرطي.