عاجل

البث المباشر

نواب أميركيون لبلينكن: شطب الحوثي من قائمة الإرهاب قرار خاطئ

الرسالة أكدت لوزير خارجية أميركا أن شطب الحوثيين من القائمة بدد السلام في المنطقة

المصدر: الحدث.نت

قاد النائبان الجمهوريان كلوديا تيني وجو ويلسون حملة ضد رفع الحوثيين من قائمة الإرهاب الأميركية، وجها فيها رسالة إلى وزير الخارجية أنتوني بلينكن بتوقيعات عدد من النواب.

موضوع يهمك
?
قال رئيس الحكومة اليمنية، معين عبدالملك، إن الرسالة الأميركية برفع ميليشيا الحوثي من قائمة الإرهاب تم فهمها بشكل خاطئ من...

رئيس حكومة اليمن يتهم الحوثيين بجرائم بعد رفعهم من قائمة الإرهاب الأميركية رئيس حكومة اليمن يتهم الحوثيين بجرائم بعد رفعهم من قائمة الإرهاب الأميركية اليمن

وطالبت رسالة النواب بلينكن، الثلاثاء، بالعودة عن شطب الحوثيين من قائمة الإرهاب.

الشروط متوفرة

كما أضافت "قرارك خاطئ ويبعث برسالة خاطئة، فشطب الحوثيين من القائمة بدد السلام في المنطقة".

وأكدت رسالة النواب لوزير الخارجية الأميركي أن كل الشروط متوفرة لتصنيف الحوثيين على قائمة الإرهاب.

عناصر حوثية - أرشيفية عناصر حوثية - أرشيفية

يشار إلى أن الخارجية الأميركية رفعت في فبراير الماضي ميليشيات الحوثي من قائمة الإرهاب، وأبقت العقوبات على قادتهم وعلى رأسهم عبدالملك الحوثي وعبدالخالق بدر الدين وعبدالله الحكيم.

وأعلن وزير الخارجية الأميركي، أنتوني بلينكن، أنه سيتم شطب الحوثيين رسمياً من قائمة واشنطن للتنظيمات الإرهابية، على أمل أن يدعم ذلك الجهود الإنسانية.

قبل ترك منصبه

يذكر أن مايك بومبيو، سلف بلينكن، أعلن إدراج ميليشيات الحوثي على قائمة الإرهاب قبل تركه منصبه، مشيراً حينها إلى هجوم استهدف مطار عدن وإلى ارتباطهم بإيران التي اتّبع الرئيس الأميركي السابق دونالد ترمب نهجا متشددا حيالها.

لكن مجموعات إنسانية قالت إن إدراج الحوثيين على لائحة الإرهاب ينطوي على مخاطر قانونية بالنسبة إلى واشنطن، ويعرقل بشكل كبير جهود إيصال المساعدات في بلد يعتمد 80% من سكانه على هذه المساعدات.

 وزير الخارجية الأميركي السابق مايك بومبيو وزير الخارجية الأميركي السابق مايك بومبيو

وأفاد عاملون في مجال الإغاثة أن لا خيار لديهم سوى العمل مع الحوثيين، إذ إنهم يحكمون فعلياً بعض أنحاء البلاد، بما في ذلك العاصمة صنعاء.

يذكر أن بلينكن اعتبر في وقت سابق أن شطب الحوثيين من قائمة الإرهاب أولوية في وقت يطلق الرئيس جو بايدن حراكاً دبلوماسياً في مسعى لإنهاء الحرب باليمن.