عاجل

البث المباشر

رئيس وزراء إثيوبيا يكشف عن موعد التعبئة الثانية لسد النهضة

المفاوضات بين كل من مصر والسودان وإثيوبيا حول أزمة السد التي تراوح مكانها دون أن تحقق أي اختراق يذكر

المصدر: الحدث.نت

أكد رئيس الوزراء الإثيوبي آبي أحمد علي، الأحد، أن التعبئة الثانية لسد النهضة ستتم خلال أشهر هطول الأمطار في يوليو - أغسطس، وذلك رغم المفاوضات بين كل من مصر والسودان وإثيوبيا حول أزمة السد التي تراوح مكانها دون أن تحقق أي اختراق يذكر.

وقال آبي أحمد عبر "تويتر": "تتم التعبئة التالية لسد النهضة فقط خلال أشهر هطول الأمطار الغزيرة في يوليو/أغسطس، مما يضمن الفوائد في الحد من الفيضانات في السودان"، مشيرا إلى أنه "قبل التعبئة الثانية، ستقوم إثيوبيا بإطلاق المزيد من المياه من تخزين العام الماضي من خلال المنافذ المنشأة حديثًا ومشاركة المعلومات".

وتابع: "إثيوبيا تعتزم تلبية احتياجاتها من بناء سد النهضة وليس لديها أي نية لإلحاق الضرر بدول المصب"، منوها بأن "الأمطار الغزيرة العام الماضي مكنت من نجاح الملء الأول للسد".

ولفت رئيس وزراء إثيوبيا: "وجود السد نفسه حال دون حدوث فيضانات شديدة في السودان المجاور العام الماضي".

موضوع يهمك
?
أجرى وزير الخارجية سامح شكري، مساء أمس الثلاثاء، اتصالاً هاتفياً مع أنطونيو غوتيريش، سكرتير عام الأمم المتحدة، استعرض...

مصر تكشف.. أسئلة رفضت إثيوبيا الإجابة عنها بمفاوضات سد النهضة مصر تكشف.. أسئلة رفضت إثيوبيا الإجابة عنها بمفاوضات سد النهضة الحدث

موضوع يهمك
?
دعا رئيس مجلس الوزراء السوداني عبد الله حمدوك نظيريه المصري د. مصطفى مدبولي والإثيوبي د. آبي أحمد لاجتماع قمة ثلاثي خلال...

سد النهضة.. حمدوك يدعو نظيريه المصري والإثيوبي لاجتماع قمة ثلاثي مغلق سد النهضة.. حمدوك يدعو نظيريه المصري والإثيوبي لاجتماع قمة ثلاثي مغلق الحدث

ومنذ أيام قليلة، أجرى وزير الخارجية سامح شكري، اتصالاً هاتفياً مع أنطونيو غوتيريش، سكرتير عام الأمم المتحدة، استعرض فيه آخر التطورات في ملف سد النهضة، مؤكداً على ثوابت الموقف المصري الداعي إلى ضرورة التوصل إلى اتفاق قانوني ملزم بشأن قواعد ملء وتشغيل السد.

وخلال الاتصال، تم التأكيد على خطورة استمرار إثيوبيا في اتخاذ إجراءات أحادية نحو الملء الثاني دون التوصل لاتفاق، وهو ما يؤثر على استقرار وأمن المنطقة، فضلا عن أهمية دور الأمم المتحدة وأجهزتها في الإسهام نحو استئناف التفاوض والتوصل إلى الاتفاق المنشود، وتوفير الدعم للاتحاد الإفريقي في هذا الشأن.

وقام وزير الخارجية المصري بتوجيه خطابات إلى كل من سكرتير عام الأمم المتحدة ورئيس مجلس الأمن ورئيس الجمعية العامة، وطلب تعميمها كمستند رسمي تم من خلاله شرح كافة أبعاد ملف سد النهضة ومراحل التفاوض المختلفة وآخر التطورات.