عاجل

البث المباشر

حرب على أنقاض مرفأ بيروت.. استدعاء مقابل استدعاء

أزمة قضائية بعد إعلان المحقق العدلي في القضية استئناف تحقيقاته فيها بعد 13 شهراً على تعليقها

المصدر: الحدث.نت

قرر النائب العام التمييزي غسان عويدات، الأربعاء، إطلاق سراح كافة الموقوفين في قضية انفجار مرفأ بيروت وسط أزمة قضائية بعد إعلان المحقق العدلي في القضية استئناف تحقيقاته فيها بعد 13 شهراً على تعليقها.

إطلاق سراح ومنع من السفر

وقرر عويدات، وفق مذكرة اطلعت عليها وكالة فرانس برس، "إطلاق سراح الموقوفين كافة في قضية انفجار مرفأ بيروت دون استثناء، ومنعهم من السفر وجعلهم بتصرف المجلس العدلي".

كما قرر استدعاء المحقق العدلي في قضية مرفأ بيروت، صباح الخميس، للمثول أمامه إثر الادعاء عليه بتهمة "التمرد على القضاء واغتصاب السلطة"، وفق ما أفاد مسؤول قضائي وكالة فرانس برس.

حزب الله يؤيد إطلاق الموقوفين

وأيدت ميليشيا حزب الله قرارات النائب العام بالإفراج عن كافة المعتقلين بتفجير مرفأ بيروت.

من جهته، قال طارق البيطار لـ"العربية" و"الحدث"، إنه مستمر في تحمّل مسؤولياته في القضية إلى حين إصدار القرار الاتهامي، مضيفا أنه لا يحق للنائب العام التمييزي أن يأخذ أي قرار بالملف كونه متنحيا عنه ومدعى عليه بالقضية".

حرب قضائية

تأتي قرارات عويدات، الأربعاء، بالادعاء على القاضي طارق بيطار وسط حرب قضائية اندلعت بين الطرفين إثر قرار الأخير استئناف تحقيقات في الانفجار بعد 13 شهراً على تعليقها، رغم رفض النيابة العامة التمييزية قراراته.

وكان المحقق العدلي طارق البيطار استأنف تحقيقاته في قضية انفجار المرفأ بعد تعليقها منذ نهاية 2021، وقرر استدعاء 8 مسؤولين بارزين، إلا أن عويدات رفض قرارات البيطار "جملة وتفصيلا".

"انقلاب على القانون"

ونقلت وسائل إعلام عن البيطار قوله، إن أي تجاوب من قبل القوى الأمنية مع قرار النائب العام التمييزي بإخلاء سبيل الموقوفين سيكون بمثابة "انقلاب على القانون".

وذكرت أن عويدات رفع دعوى على البيطار ومنعه من السفر.

كلمات دالّة

#بيروت

إعلانات

الأكثر قراءة