صورة تعصر قلوب التونسيين.. طفل يدرس تحت أضواء الشارع

الطفل يفترش الطريق يومياً بعدما قطعت عن منزله الكهرباء

المصدر: دبي - العربية.نت
نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

على وقع أزمة اقتصادية تعيشها البلاد، انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي صورة لطفل تونسي اعتبرها البعض "صادمة".

فقد أطلّ ابن الـ7 سنوات، وهو على قارعة الطريق فارشاً كتبه يدرس مستعيناً بإنارة الشارع.

ويبدو أن هذا الصغير الذي ينحدر من ولاية قفصة، ويقصد مدرسة ابتدائية بالمتلوي، يلجأ كل ليلة منذ سنة تقريباً، إلى ضوء الشارع لمراجعة واجباته المدرسية، فهو متفوق بمعدل سنوي يبلغ 17.33.

غضب واسع

لذا أثار هذا المشهد غضباً واسعاً على وسائل التواصل الاجتماعي، خصوصا أن والدة الطفل أكدت في تصريح لوسيلة إعلام محلية، أنها تعيش ظروفاً ماديةً قاسيةً.

كما أضافت أنه تم قطع الكهرباء عن منزلها بسبب عدم سداد الديون المستحقة عليها.

فيما ناشد المعلقون السلطات المعنية لتدخل عاجل وإنقاذ العائلة.

6 ملايين تونسي تحت خط الفقر

يذكر أن تونس تعيش أزمة اقتصادية ليست سهلة، تتمثل بتضخم وارتفاع الأسعار، ما جعل سلعا كثيرا بعيدة عن متناول اليد.

كما سجل معدل التضخم السنوي في تونس سلسلة من الارتفاعات القياسية هذا العام، حيث لامس 8.2٪ في يونيو.

ووفق كلام السلطات، ارتفع عدد الأسر المحتاجة من 310000 في العام 2010 إلى أكثر من 960000 حالياً.

في حين أن ما يقرب من 6 ملايين تونسي، أو نصف عدد السكان، يعيشون تحت خط الفقر.

الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.

  • وضع القراءة
    100% حجم الخط