البنتاغون: 13 هجوماً بالعراق وسوريا في أسبوع وإصابة 24 جنديا أميركيا

للولايات المتحدة نحو 900 جندي في سوريا و2500 جندي في العراق في إطار جهودها لمكافحة تنظيم داعش

المصدر: العربية.نت - وكالات
نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

كشفت وزارة الدفاع الأميركية "البنتاغون"، الثلاثاء، أن قوات للولايات المتحدة وللحلفاء في العراق وسوريا استُهدفت 13 مرة على الأقل الأسبوع الماضي بمسيّرات وصواريخ.

وأوردت شبكة (إن.بي.سي نيوز) نقلا عن القيادة المركزية الأميركية أن 24 عسكريا أميركيا أصيبوا الأسبوع الماضي في هجمات بطائرات مسيرة على قواعد أميركية في العراق وسوريا، مشيرة إلى أن الإصابات طفيفة.

وهدّدت فصائل مسلّحة عدّة مقرّبة بمهاجمة مصالح أميركية على خلفية دعم واشنطن لتل أبيب منذ الهجوم الذي شنّته حركة حماس في السابع من أكتوبر وأوقع أكثر من 1400 قتيل في إسرائيل.

قوات أميركية في العراق (أرشيفية من فرانس برس)

وتردّ إسرائيل على الهجوم بقصف جوي ومدفعي مكثف على غزة، أدى بحسب وزارة الصحة في القطاع التابعة للحركة، إلى مقتل أكثر من 5700 فلسطيني.

وتثير الحصيلة المرتفعة للقتلى غضبا عارما في جميع أنحاء الشرق الأوسط.

وقال المتحدث باسم البنتاغون البريغادير جنرال بات رايدر في تصريح للصحافيين إنه "بين 17 أكتوبر و24 منه، هوجمت القوات الأميركية وقوات التحالف 10 مرات منفصلة على الأقل في العراق وثلاث مرات منفصلة في سوريا"، في إشارة إلى التحالف الدولي لمكافحة تنظيم "داعش".

وأوضح أن الهجمات نُفّذت بواسطة "مزيج من مسيّرات هجومية أحادية الاتجاه وصواريخ"، واصفا حصيلة الضربات بأنها "أرقام أولية".

وأضاف رايدر أن "ما نراه هو احتمال تصعيد أكبر في المدى القريب جدا ضد القوات والأفراد الأميركيين في جميع أنحاء المنطقة من جانب قوات وكيلة لإيران، وفي نهاية المطاف من جانب إيران".

وللولايات المتحدة نحو 900 جندي في سوريا و2500 جندي في العراق في إطار جهودها لمكافحة تنظيم داعش الذي كان يسيطر على مساحات كبيرة من الأراضي في البلدين قبل أن تدحره قوات محلية مدعومة بضربات جوية نفّذها تحالف دولي قادته واشنطن.

الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.

  • وضع القراءة
    100% حجم الخط