عاجل

البث المباشر

شاهد اعترافات إرهابيين خططوا لتفجيرات بمصر خلال العيد

المصدر: الحدث.نت

أدلى عناصر الخلية الإرهابية التي ضبطتها وزارة #الداخلية_المصرية السبت باعترافات خطيرة، وذلك قبل تفجير كنائس خلال عيد الفطر.

وكشف الإرهابيون أنهم خططوا لتفجير #الكنائس خلال عمليات انتحارية بأحزمة ناسفة من خلال دخول أحد العناصر داخل الكنيسة لتفجير نفسه، موقعاً أكبر عدد من الضحايا وبالمئات على أن ينتظر انتحاري آخر في الخارج ويقوم بتفجير نفسه في المواطنين وأفراد الأمن والمسعفين الذين سيتجمعون لإنقاذ الضحايا.

وأكد الإرهابيون، الذين تبث "العربية.نت" جزءاً من اعترافاتهم، أن أهدافهم من تلك العمليات هو إفساد فرحة العيد لدى المواطنين وتأليب الأقباط ضد الحكومة المصرية، وشق النسيج الوطني وإحداث حالة من الفتنة والانقسام في المجتمع وإثارة الذعر بين المواطنين.

كما قالوا إن العمليات كان هدفها أيضاً إفساد فرحة المواطنين بالذكرى الرابعة لثورة 30 يونيو التي تحل الجمعة القادمة، وإشعارهم بأن أجهزة الأمن عاجزة عن حمايتهم.

من جانبه، قال مسؤول الإعلام الأمني بوزارة الداخلية المصرية إن هذه العناصر سبق تورطها في تنفيذ عمليات #العنف التي شهدتها البلاد خلال الفترة الأخيرة واستهدفت المنشآت الهامة والحيوية، وقد اتخذوا من بعض المناطق الصحراوية والنائية أماكن لتمركزهم.

وأضاف أن "عمليات تتبع عناصر تلك الخلية أسفرت عن رصد اختبائهم بإحدى الشقق السكنية بمنطقة العوايد بالإسكندرية للإعداد لتنفيذ مخططهم فتم مداهمتها عقب استئذان نيابة #أمن_الدولة العليا وضبط ستة من كوادر الخلية من بينهم الانتحاريان المكلفان بتنفيذ الحادث، وهم: الانتحاريان أحمد محمد زيد حسين محروس، وحمزة شعبان عبد الرحمن جاد، وكذلك علي حمدان علي حنفي علي، وعمر محمد أبو العلا علي أحمد، ومحمود أحمد رجب خليل عامر، وعزت عبد الحليم عبد الغفار السيد قنديل".

وكذلك، عُثر في مخبأ الإرهابيين على حزامين ناسفين و6 مفجرات كهربائية.