عاجل

البث المباشر

وفد أمني مصري إلى إسرائيل وفلسطين لتثبيت الهدنة وإعادة الإعمار

الوفد الأمني المصري سيناقش سبل التوصل لتهدئة شاملة بالضفة الغربية وقطاع غزة ودفع جهود إنهاء الانقسام

المصدر: الحدث.نت

كلف الرئيس المصري، عبد الفتاح السيسي، الأحد، وفدا أمنيا بمتابعة صفقة تبادل أسرى جديدة بين إسرائيل وحماس.

وقال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو: "طرحت في لقائي مع مدير المخابرات المصرية المطالبة باستعادة الجنود المحتجزين في غزة".

وأعلن التلفزيون المصري، الأحد، أن الرئيس المصري السيسي أرسل وفدا أمنيا رفيع المستوى لإسرائيل والمناطق الفلسطينية لبحث تثبيت وقف إطلاق النار وإعادة الإعمار.

وأكد أن الوفد الأمني المصري سيناقش سبل التوصل لتهدئة شاملة بالضفة الغربية وقطاع غزة ودفع جهود إنهاء الانقسام.

من جانبه، ذكر حسين الشيخ عضو اللجنة المركزية لحركة فتح الفلسطينية، أن الوزير عباس كامل مدير المخابرات المصرية سيصل، الأحد، إلى فلسطين للتشاور مع القيادة الفلسطينية حول آخر المستجدات بعد العدوان الأخير، وبحث ما تتعرض له مدينة القدس ومقدساتها، وكذلك ملف إعادة إعمار غزة، والحوار الفلسطيني الوطني.

الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي

فيما ذكرت مصادر من حركة فتح لـ"العربية.نت" أن الوفد المصري سيجري مشاورات مع قادة الفصائل للتوصل لاتفاق شامل للتهدئة ووقف متبادل لإطلاق النار تمهيدا للوصول لترتيبات لإحياء عملية السلام.

موضوع يهمك
?
يبحث الكثيرون عن إجابات حاسمة لأسئلة متكررة حول كيفية انتقال فيروس كورونا من شخص إلى آخر؟ وكيفية الحفاظ على السلامة...

كيف تحدث وتنتقل عدوى كورونا؟ الصحة العالمية توضح.. كيف تحدث وتنتقل عدوى كورونا؟ الصحة العالمية توضح.. الحدث

في السياق ذاته، يبحث وزير الخارجية الإسرائيلي، غابي أشكنازي، في القاهرة اليوم مع نظيره المصري سامح شكري، ملفات التهدئة ووقف النار تمهيدا للوصول لاتفاق طويل للهدنة وإعادة أسرى ومفقودين إسرائيليين لدى حماس فضلا عن خطة إعادة إعمار غزة.

وكانت الوساطة المصرية قد نجحت في الوصول قبل أيام لاتفاق هدنة ووقف النار في الأراضي الفلسطينية. بعد 11 يوماً من تصعيد عسكري هو الأعنف بين الفصائل وإسرائيل منذ 2014.

وقام مسؤولون أمنيون مصريون بجولات مكوكية عقدوا خلالها لقاءات مع الطرفين الإسرائيلي والفلسطيني ناقشوا خلالها احتواء التصعيد والاتفاق على هدنة ووقف النار، وبعدها يمكن مناقشة الخلافات والملفات العالقة التي تسبب التوتر والتصعيد.

كلمات دالّة

#مصر, #غزة, #السيسي

إعلانات