عاجل

البث المباشر

تقرير رسمي من الحكومة المصرية عن أغرب وأخطر الإشاعات في 2022

تقرير المركز الإعلامي لمجلس الوزراء المصري أكد أن الشائعات استهدفت قطاعات ومجالات اقتصادية وخدمية وحكومية ومرافق عامة

المصدر: الحدث.نت

كشف المركز الإعلامي لمجلس الوزراء المصري عن أغرب الشائعات التي صدرت خلال الأشهر الماضية واستهدفت قطاعات ومجالات اقتصادية وخدمية وحكومية ومرافق عامة.

وتطرق تقرير أصدره المركز صباح اليوم الأحد، إلى أغرب الشائعات التي انتشرت بمصر ومن بينها إصدار وزارة الأوقاف تعليمات بمنع اصطحاب الأطفال في صلاة الجمعة والعيدين بالمساجد، وطرح الحكومة أكثر من ٥ آلاف قطعة أثرية مصرية للبيع بأحد المزادات العلنية، فضلاً عن تداول رسائل تحذيرية تتضمن وجود محاولات اختطاف لبعض الفتيات بالمواصلات العامة وقطارات المترو عن طريق تخديرهن بوخزة إبرة.

وأضاف التقرير أن أغرب الشائعات شملت أيضاً، إصدار الحكومة قراراً بتغليظ العقوبة على تسمية المواليد الجدد بأسماء دخيلة على المجتمع المصري، بجانب صدور قرار بمنع دخول الأطفال دون السن القانوني نهائياً لمنطقة الأهرامات بالجيزة، و شائعة فرض رسوم على طلاب الجامعات الحكومية كشرط لأداء الامتحانات، وشائعة إطلاق وزارة الاتصالات تطبيقات إلكترونية على الهاتف لمنح المواطنين قروضاً مالية، وكذلك احتواء البنزين على منجنيز ومعادن أخرى مما يتسبب في أعطال السيارات.

"خصخصة التأمين الصحي"

وشملت الشائعات كذلك اتخاذ السفن لمسارات بديلة لقناة السويس نتيجة قرار رفع رسوم العبور بالقناة، وشائعة اعتزام الحكومة خصخصة منظومة التأمين الصحي الشامل، فضلاً عن إصدار قرار بإلغاء العلاج على نفقة الدولة بمختلف محافظات الجمهورية، وتوقف تنفيذ المشروع القومي لتطوير القرى ضمن المبادرة الرئاسية "حياة كريمة".

وتضمنت الشائعات المتعلقة بالإنجازات كذلك، وفقاً للتقرير تداول فيديو يزعم اقتصار مشروعات العاصمة الإدارية الجديدة على الحي الحكومي فقط، بالإضافة إلى شائعة توقف المبادرة الرئاسية "للقضاء على قوائم الانتظار للجراحات والتدخلات الطبية الحرجة"، وشائعة توقف كافة محطات الطاقة الشمسية في مصر تزامناً مع انخفاض درجات الحرارة.

موضوع يهمك
?
في واقعة هي الثالثة من نوعها ضجت بها مواقع التواصل الاجتماعي، عثر أهال بمحافظة الفيوم على مقبرة تضم بعض الهياكل العظمية...

مقبرة جديدة لهياكل حمير في مصر تثير القلق مقبرة جديدة لهياكل حمير في مصر تثير القلق مصر
التحول الرقمي

وشملت الشائعات اعتزام الدولة الاستغناء عن آلاف الموظفين تزامناً مع التوسع في تطبيق التحول الرقمي، وتركيز اهتمام الدولة في تنفيذ مشروعات البنية التحتية على حساب الاهتمام بزيادة الرقعة الزراعية، علاوة على اعتزام الحكومة بيع حديقتي الحيوان والأورمان لجهات أجنبية تزامناً مع الاستعداد لتطويرهما.

أما أخطر الشائعات وفق ما يكشف التقرير فقد شملت تعرض مصر لأزمات نقص واختفاء سلع غذائية جراء تداعيات أزمة الغذاء العالمية، بالإضافة إلى شائعة وجود أزمة سيولة تضرب القطاع المصرفي المصري مما يهدد بتعرض الدولة للإفلاس، فضلاً عن اعتزام الحكومة خصخصة المستشفيات الحكومية تمهيداً لإلغاء العلاج المجاني للمواطنين، وشائعة تعديل قانون الإجراءات الضريبية الموحد بما يسمح لمصلحة الضرائب بالاطلاع على الحسابات البنكية للمواطنين.

وإلى جانب ما سبق، فقد شملت أخطر الشائعات كذلك، اعتزام الحكومة إلغاء دعم الخبز لأصحاب البطاقات التموينية، وظهور حالات إصابة بوباء "الكوليرا" في عدد من محافظات الجمهورية، فضلاً عن انتشار أدوية مغشوشة وغير مطابقة للمواصفات القياسية بالصيدليات، وتسبب وصلات الغاز الطبيعي للسخانات في حالات اختناق للمواطنين، بجانب تداول مبيدات زراعية محظورة تتسبب في تسمم المحاصيل بالأسواق، وشائعة تفشي مرض الحمى القلاعية بين الماشية في مصر.

كلمات دالّة

#مصر, #شائعات

إعلانات

الأكثر قراءة