عاجل

البث المباشر

نكسات متتالية لداعش في عدد من المناطق العراقية

مئات العناصر من التنظيم قتلوا جراء غارات التحالف وهجمات القوى العراقية

المصدر: الحدث.نت

تعرض تنظيم داعش المتطرف إلى نكسات سريعة في العراق نتيجة التنسيق الكبير بين غارات التحالف العربي والدولي، وبين القوى الأمنية العراقية بمساعدة أبناء العشائر.

وعاش التنظيم يوما أسود في العراق، مع سقوط أكثر من 200 من عناصره نتيجة المعارك العنيفة وغارات التحالف العربي والدولي في الحويجة والموصل والأنبار.

وبحسب وكالات عراقية، أفاد مصدر في قيادة العميات المشتركة بأن أكثر من 50 متطرفاً قتلوا وأصيب العشرات منهم بقصف نفذته الطائرات في الحويجة شمال غرب محافظة كركوك.

واستهدفت الغارات أيضاً تجمعات للمتطرفين في مطحنة الحويجة ومعمل الثلج ومخازن الأسمدة بالقضاء.

كما صدت طائرات التحالف هجوماً على منطقة حديثة غرب الأنبار، فيما تحدثت مصادر العشائر عن عشرات القتلى والجرحى من المتطرفين.

وأفادت مصادر أمنية في محافظة نينوى بمقتل العشرات من المتطرفين، جراء قصف طيران التحالف، استهدف مواقع داعش بالقرب من مخمور جنوب شرق الموصل.

كما قالت مصادر من داخل الموصل إن المسؤول الشرعي للتنظيم في المدينة والملقب بـ"ابو أنس العراقي "، قتل بعبوة ناسفة زرعت في جانب الطريق، وقد تبنت كتائب الموصل وهو فصيل منشق عن داعش في بيان مقتضب على موقعه في فيسبوك مقتل هذا القيادي الذي يدعى إبراهيم اسماعيل الخاتوني، والذي كان له دور كبير في سقوط المدينة الصيف الماضي.

من جهة أخرى، استدعى هجوم جديد شنه تنظيم داعش في محافظة الأبنار العراقية، استهدف هذه المرة منطقة حديثة، تدخل طائرات التحالف لصده.

ونقل مراسل الحدث عن مصادر عشائرية في المنطقة أن عددا من القتلى والجرحى في صفوف التنظيم سقطوا خلال هذا الهجوم الفاشل.

وشهد التنظيم المتطرف أيضا تراجعا في معارك محافظة صلاح الدين اليوم، وتحديدا جنوب تكريت. وكشف مصدر أمني عراقي في محافظة صلاح الدين للحدث عن مقتل 123 عنصرا من داعش في معارك تحرير عدد من المناطق في يثرب.

وقال المصدر إن القوات الأمنية وأبناء الحشد الشعبي حرروا مناطق المزاريع وقرية المحمود ومركز ناحية يثرب.