السوداني: ملتزمون بحسن الجوار لكن لا نجامل على حساب سيادتنا

محمد شياع السوداني يؤكد لأمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني رفض العراق لأي أعمال أحادية الجانب

المصدر: العربية.نت
نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

أكد رئيس الوزراء العراقي محمد شياع السوداني، اليوم الاثنين، لأمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني علي أكبر أحمديان، رفض بلاده لأي أعمال أحادية الجانب من أي دولة بما يتنافى والمبادئ الدولية القائمة على الاحترام المتبادل للسيادة.

وأفاد بيان للمكتب الإعلامي لرئيس وزراء العراق بأن السوداني أبدى حرص بلاده على مبدأ حسن الجوار وإقامة أفضل العلاقات مع دول المنطقة والعالم، لكنه شدد على أنها "لا تجامل على حساب سيادة العراق وأمنه".

من جانبه، أكد أحمديان التزام إيران بأمن العراق واستقراره، وحرصها على مواصلة العمل طبقاً للاتفاق الأمني المشترك بين البلدين بما يحفظ أمنهما.

  قاسم الأعرجي يستقبل علي أكبر أحمديان
قاسم الأعرجي يستقبل علي أكبر أحمديان

وكان مستشار الأمن القومي العراقي قاسم الأعرجي أكد في وقت سابق اليوم خلال استقباله أحمديان، أن حلول المخاطر والتحديات المشتركة يجب أن تكون مباشرة ودون مواقف أحادية الجانب.

وأضاف الأعرجي أن الشراكة في الحوار البناء من شأنها حل كل ما يستجد من مشكلات، مشيراً إلى أن العراق يسعى دائماً لتعزيز علاقاته مع الجميع بما يخدم المصالح المشتركة مع الدول وفق مبدأ الاحترام المتبادل.

يأتي هذا بعدما شنّت الولايات المتحدة ضربات ليل الجمعة-السبت استهدفت في كل من العراق وسوريا قوات إيرانية وفصائل موالية لطهران، ردّاً على هجوم بطائرة مسيرة على قاعدة في الأردن قرب الحدود السورية، أسفر عن مقتل ثلاثة جنود أميركيين في 28 يناير والذي اتهمت واشنطن فصيلا عراقيا بشنه.

وأكدت الولايات المتحدة أنها كانت قد أبلغت السلطات في العراق مسبقاً بشأن الضربات، الأمر الذي نفته بغداد.

الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.

  • وضع القراءة
    100% حجم الخط