عاجل

البث المباشر

اللجنة العسكرية الليبية 5+5: على القوات الأجنبية والمرتزقة الخروج من ليبيا فوراً

اللجنة العسكرية الليبية 5+5 تنفي تمديد مهلة خروج القوات الأجنبية والمرتزقة من ليبيا

المصدر: الحدث.نت

دعت اللجنة العسكرية الليبية المشتركة 5+5 القادة السياسيين في البلاد والدول الداعمة لمؤتمر برلين، إلى إخراج المرتزقة والقوات الأجنبية من الأراضي الليبية فورا، وعدم تمديد مهلة انسحابها من البلاد لفترة إضافية أخرى.

ويأتي ذلك ردا على أنباء تحدثت عن اعتزام اللجنة العسكرية المشتركة تمديد مهلة مغادرة المرتزقة والقوات الأجنبية لليبيا 3 أشهر إضافية.

الحوار الليبي الحوار الليبي
الحوار السياسي الليبي في المغرب طنجة الحوار السياسي الليبي في المغرب طنجة

وقال عضو اللجنة العسكرية المشتركة عن حكومة الوفاق مختار النقاصة، في تصريحات إعلامية، إنه لا صحة لما يشاع عن تمديد اللجنة المهلة الممنوحة للقوات الأجنبية والمرتزقة لمغادرة البلاد في غضون 90 يوما إضافية، مؤكدا أن آخر بيان للجنة العسكرية شدّد على ضرورة خروجهم فورا.

والسبت، دعت اللجنة العسكرية الليبية المشتركة (5+5)، في بيان، الدول المشاركة في مؤتمر برلين، إلى تنفيذ ما تعهدت به من التزامات تجاه الأزمة الليبية، والتي تشمل ترحيل المقاتلين الأجانب إلى بلدانهم.

وطالبت اللجنة في بيانها، الدول المعنية "بالتنفيذ الفوري، لإخراج كافة المرتزقة والمقاتلين الأجانب من ليبيا، والامتثال لحظر توريد السلاح المفروض من قبل مجلس الأمن".

وبعد 3 أشهر من توقيعه في مدينة جنيف السويسرية، نجح الاتفاق بين حكومة الوفاق والجيش الليبي في وقف إطلاق النار وتبادل الأسرى، لكنه فشل في إخراج المرتزقة والقوات الأجنبية من ليبيا في مهلة الـ90 يوما المحدّدة، وهو أكبر عقبة أمام تنفيذ بنود اتفاق وقف إطلاق النار.

موضوع يهمك
?
قال بدر علي سليمان العقيبي، النائب عن بنغازي وأحد المشاركين في مفاوضات بوزنيقة بضواحي العاصمة المغربية، إن التوافق بين...

هذا أبرز ما يهدد اتفاق بوزنيقة حول المناصب السيادية في ليبيا هذا أبرز ما يهدد اتفاق بوزنيقة حول المناصب السيادية في ليبيا المغرب العربي

موضوع يهمك
?
قال بدر علي سليمان العقيبي، النائب عن بنغازي وأحد المشاركين في مفاوضات بوزنيقة بضواحي العاصمة المغربية، إن التوافق بين...

مناصب ليبيا السيادية.. المصرف لبرقة والمفوضية قد تفشل الاتفاق مناصب ليبيا السيادية.. المصرف لبرقة والمفوضية قد تفشل الاتفاق الحدث

وفي تصريح سابق للعربية.نت حول الملف ذاته، قال مدير إدارة التوجيه المعنوي بالقيادة العامة للجيش الليبي اللواء خالد المحجوب، إن اللجنة العسكرية ستستمر في تنفيذ مختلف بنود وقف إطلاق النار بما في ذلك إخراج المرتزقة والقوات الأجنبية من البلاد، داعيا كل الدول الراعية للاتفاق وبعثة الأمم المتحدة إلى الالتزام بتنفيذ كل البنود والتفاهمات وإحالته على مجلس الأمن الدولي.

وتحدّث المحجوب عن بعض العراقيل التي حالت دون تنفيذ هذا البند من الاتفاق في الآجال المحددة، وقال إن استمرار التدخل التركي سواء بإرسال المرتزقة والأسلحة إلى ليبيا أو بإبرام اتفاقيات التدريب وكذلك مصادقة البرلمان على تمديد وجود قواتها في ليبيا أحد الأسباب التي حالت دون تنفيذ أحد أهم بنود اتفاق جنيف، إضافة إلى عدم وجود إرادة ورغبة من حكومة الوفاق وتيار الإخوان لإخراج المرتزقة قبل تحقيق مصالحهم.

ويقود المجتمع الدولي ضغوطا كبيرة من أجل تنفيذ اتفاق إخراج المرتزقة والقوات الأجنبية من ليبيا، حيث شدد بيان أوروبي أميركي مشترك حول الوضع في ليبيا، الخميس، على ضرورة إخراج جميع المقاتلين والمرتزقة من البلاد، ومواصلة دعم وقف إطلاق النار، و وقف التدخل الذي يقوّض تطلعات الليبيين لاستعادة سيادتهم.

كما حثّت الرئاسة المشتركة لمجموعة العمل الأمنية المعنية بليبيا التي تضمّ كلا من الاتحاد الإفريقي وفرنسا وإيطاليا وتركيا والمملكة المتحدة، السبت، على تسريع تنفيذ بنود اتفاق وقف إطلاق النار، لا سيما إنهاء تواجد المرتزقة في البلاد.

ومن جانبها، أكدت المبعوثة الأممية إلى ليبيا بالإنابة، ستيفاني ويليامز، أن خروج القوات الأجنبية من ليبيا وتنفيذ اتفاق وقف إطلاق النار الموقع في أكتوبر الماضي أضحى أمرا ملحا. وأحصت ويليامز وجود نحو 20 ألف مرتزق و10 قواعد عسكرية أجنبية في ليبيا.

كلمات دالّة

#مؤتمر_برلين, #المرتزقة