عاجل

البث المباشر

الدبيبة يرد على المشري: كفى تأجيجاً وتضخيماً

المصدر: الحدث.نت

بعد اتهامه من قبل رئيس المجلس الأعلى للدولة خالد المشري بعرقلة عمله ومنعه من دخول مقر المجلس في العاصمة طرابلس، رد رئيس حكومة الوحدة الوطنية الليبية المنتهية ولايتها عبد الحميد الدبيبة، معتبراً تلك الاتهامات تضخيماً وتأجيجاً للصراع.

موضوع يهمك
?
في خطوة خلفت جدلاً واسعاً في البلاد، قرّر رئيس حكومة الوحدة الوطنية الليبية عبد الحميد الدبيبة، اليوم الأحد، تعيين قائد...

الدبيبة يعيّن قائد ميليشيا مثيراً للجدل وزيراً للداخلية الدبيبة يعيّن قائد ميليشيا مثيراً للجدل وزيراً للداخلية المغرب العربي

كما أعلن في بيان صدر في وقت متأخر ليل الاثنين، تكليف وزارة دفاعه التحقيق في الأحداث التي رافقت اجتماع أعضاء مجلس الدولة في العاصمة.

فرقت المحتجين

وفي رد منه على تصريحات المشري، أوضح أن ما تسمى قوة الردع فرقت عددا قليلا من المحتجين تجمعوا أمام مقر اجتماع مجلس الدولة.

كما أضاف أنه أعطى تعليماته لتأمين مقر انعقاد اجتماع المجلس اليوم الثلاثاء مع عدم المس بحق المواطنين بالتظاهر.

من لقاء سابق بين خالد المشري وعقيلة صالح في جنيف (أرشيفية) من لقاء سابق بين خالد المشري وعقيلة صالح في جنيف (أرشيفية)

كذلك أعرب عن رفضه لما وصفها بحالة التأجيج والتضخيم التي تهدف إلى عرقلة الانتخابات، وفق قوله.

مجموعات مسلحة

وكان المشري اتهم الدبيبة أمس بمحاولة منع سلطة سيادية عليا من أداء مهامها، بعدما منعت مجموعة مسلحة تابعة له أعضاء المجلس من دخول مقره لحضور جلسة مقررة مسبقاً.

بدوره، استنكر رئيس مجلس النواب الليبي عقيلة صالح محاصرة مجموعات مسلحة لأعضاء المجلس الأعلى، مطالبا النائب العام بفتح تحقيق في الحادثة ومحاسبة المسؤولين عنها وتقديمهم للعدالة.

من طرابلس الليبية  (أرشيفية- فرانس برس) من طرابلس الليبية (أرشيفية- فرانس برس)

يشار إلى أن تلك التطورات الأمنية في طرابلس أتت بعد ساعات من تسريب تسجيل منسوب للمشري، تحدث فيه عن صفقة سياسية بينه وبين رئيس البرلمان، تقضي بتغيير رئيس هيئة الرقابة الإدارية مقابل الموافقة على الإطاحة برئيس الهيئة العليا للانتخابات.

كما جاءت فيما تشهد العلاقة بين رئيس المجلس الأعلى والدبيبة توتراً منذ التقارب بين الأول وصالح، والتوصل قبل فترة لاتفاق قضى بتغيير السلطة التنفيذية والمناصب السيادية، على رأسها منصب محافظ المصرف المركزي الصديق الكبير، أحد أبرز المقربين والداعمين لحكومة الدبيبة.

إعلانات