عاجل

البث المباشر

كيف فسر المراقبون انسحاب حزب الله من الحدود مع سوريا؟

المصدر: الحدث.نت

فسَّر خبراء عسكريون إعلان #ميليشيات_حزب_الله تفكيك وحداتها العسكرية على حدود لبنان الشرقية مع سوريا، بإعادة تموضع عناصر الحزب داخل سوريا من جديد، خاصةً بعد اتفاق "البلدات الأربع" الذي هُجّر على إثرِه سكانُ بلدتي #الزبداني و #مضايا.

ولا يعني إعلان ميليشيات حزب الله تفكيك وحداتها العسكرية على #الحدود_اللبنانية الشرقية رفع يدها عن المشاركة في الحرب السورية والعودة إلى لبنان.

وأكد الخبراء أن التفكيك على الحدود كان أمراً متوقعاً بعد اتفاق "البلدات الأربع"، الذي على إثره أصبح كامل القطاع الشرقي في #سوريا بيد #النظام_السوري وحلفائه، مقابل انتشار #الجيش_اللبناني من #عرسال إلى بلدة #رأس_بعلبك اللبنانية.

وتزامن إعلان حزب الله هذا، والذي أتي على لسان أمينه العام حسن #نصر_الله، مع دعوة الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو #غوتيريس #الحكومة_اللبنانية والجيش اللبناني لاتخاذ التدابير اللازمة لمنع الحزب من الحصول على أسلحة وبناء قدرات شبه عسكرية خارج نطاق سلطة الدولة.

يذكر أن #حزب_الله دفع ثمناً باهظاً جراء تورطه في الحرب السورية، من حيث ازدياد عدد قتلاه في سوريا ومنهم قادة بارزون، إلى جانب استنزاف قدراته المالية والعسكرية، فضلاً عن الآثار التي انعكست على علاقاته ومصالحه في #لبنان.