عاجل

البث المباشر

تركيا تقصف الشمال السوري.. ومقتل مسؤول رفيع في قسد

المصدر: الحدث.نت

فيما تواصل تركيا ضرباتها على مواقع القوات الكردية المسلحة في الشمال السوري، أفادت مصادر مطلعة بمقتل وزير الدفاع السابق لقوات سوريا الديمقراطية، ريزان كلو، واثنين من مرافقيه في قصف على مدينة القامشلي.

فقد أوضحت مصادر أهلية أن "كلو كان يستقل أمس الأربعاء سيارة بيك آب للتمويه عندما قصفت طائرة مسيرة تابعة للقوات التركية سيارته عند دوار القرموطي في القامشلي، ما أدى إلى مقتله مع مرافقيه الاثنين"، بحسب ما نقلت وكالة "سبوتنيك".

موضوع يهمك
?
تواصل تركيا منذ أمس الأمس قصف منشآت مدنية وأخرى عسكرية في مناطق سوريّة عدّة تخضع لسيطرة قوات "سوريا الديمقراطية" وتقع في...

"قسد" تستبعد توغل تركيا براً في الشمال السوري.. والسبب؟ "قسد" تستبعد توغل تركيا براً في الشمال السوري.. والسبب؟ سوريا
مشفى كورونا

إلى ذلك، أشارت إلى أن "القوات التركية قصفت مشفى كورونا التابع لقسد في الحزام الغربي للقامشلي بقذيفة من طائرة مسيرة، كما سقطت قذيفة أخرى على ما يسمى طابور جمال بالقرب من المكان نفسه، إضافة إلى سقوط قذيفتين على حي ميسلون شمال شرق مركز المدينة".

عنصر من قوات قسد في القامشلي (أرشيفية- فرانس برس) عنصر من قوات قسد في القامشلي (أرشيفية- فرانس برس)

كما استهدفت سلسلة الهجمات التركية، مساء أمس، مواقع لقوى الأمن الكردية المسؤولة عن حماية مخيم الهول حيث يقبع آلاف النازحين وأفراد من عائلات داعش في شمال شرق سوريا.

إلا أن مراسل العربية/الحدث، نفى لاحقاً مقتل ريزان كلو.

يشار إلى أن تركيا كانت أطلقت منذ الأحد الماضي، في إطار ما أسمتها عملية "مخلب السيف"، سلسلة من الضربات الجوية والقصف المدفعي المتواصل ضد مواقع حزب العمال الكردستاني ووحدات حماية الشعب الكردية في شمال العراق وسوريا على السواء.

أتت تلك العملية بعدما اتهمت أنقرة الطرفين، رغم نفيهما، بالمسؤولية عن تفجير عبوة ناسفة في 13 تشرين الثاني/نوفمبر في إسطنبول، ما أسفر عن مقتل ستة أشخاص وإصابة 81 بجروح.

إعلانات

الأكثر قراءة