عاجل

البث المباشر

قناص حوثي يستهدف مسناً بتعز.. ومنظمة حقوقية تحمل المجتمع الدولي المسؤولية

"تكرار عمليات الاستهداف والقنص التي ينفذها الأفراد التابعون لجماعة الحوثي هو نتيجة متوقعة لاستمرار سياسة الإفلات من العقاب"

المصدر: الحدث.نت

أصيب مواطن ستيني برصاص قناص من ميليشيا الحوثي الإرهابية في محافظة تعز، جنوب غربي اليمن، في جريمة هي الخامسة خلال 4 أيام.

وأوضحت مصادر محلية أن المواطن عبدالقوي محمد قائد يسر (60 عاماً) أصيب برصاصة أمام منزله، في شارع الأربعين من قبل قناص الميليشيات الحوثية المتمركز بتبة الصبري شمال المدينة.

وأفاد مصدر طبي أن عبدالقوي يسر وصل إلى المستشفى، إثر إصابته برصاص قناص في الفخذ الأيمن ووصف حالته بالخطيرة.

ودانت منظمة "سام للحقوق والحريات" استهداف المدنيين من قبل قناصة تابعين لميليشيا الحوثي في مدينة تعز.

موضوع يهمك
?
نفى "تحالف دعم الشرعية في اليمن"، مزاعم الميليشيا الحوثية بوجود قصف حدودي على مديريتي "منبه" و"شدا" وضحايا مدنيين،...

التحالف: المزاعم الحوثية بوجود قصف حدودي على مديريتي "منبه وشدا" عارية من الصحة التحالف: المزاعم الحوثية بوجود قصف حدودي على مديريتي "منبه وشدا" عارية من الصحة اليمن

وأعربت المنظمة الحقوقية التي تتخذ من جنيف مقرا لها، في سلسلة تغريدات على "تويتر"، الثلاثاء، عن إدانتها البالغة، لاستهداف "أحد قناصي جماعة الحوثي المتمركز في تبة الصبري، أمس الاثنين، للمواطن محمد يسر"، الأمر الذي أدى لإصابته بقدمه اليمنى أثناء عودته لمنزله في حي التوحيد شارع الأربعين مديرية القاهرة".

وشددت على أن "تكرار عمليات الاستهداف والقنص التي ينفذها الأفراد التابعون لجماعة الحوثي هو نتيجة متوقعة لاستمرار سياسة الإفلات من العقاب"، مشيرةً إلى أن "المجتمع الدولي يتحمل الجزء الأكبر من المسؤولية نظير صمته غير المبرر تجاه انتهاكات جماعة الحوثي ضد المدنيين".

ودعت المنظمة "المجتمع الدولي لاتخاذ خطوات أكثر جدية والعمل على ملاحقة مرتكبي الانتهاكات -وفي مقدمتهم الأفراد التابعون لجماعة الحوثي- وتقديمهم للقضاء الدولي نظير جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية المتورطة بها الجماعة وأفرادها".

إعلانات

الأكثر قراءة