بعد استهداف إيلات.. مدمرة أميركية تحبط هجوما حوثيا في البحر الأحمر

الجماعة أعلنت سابقا أنها ستستمر في تنفيذ عملياتها ضد إسرائيل حتى "يتوقف العدوان على قطاع غزة"

المصدر: العربية.نت
نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
دقيقتان للقراءة

قالت القيادة المركزية الأميركية إن المدمرة توماس هندر أسقطت عدة طائرات مسيرة هجومية انطلقت من المناطق التي يسيطر عليها الحوثيون في اليمن فجر اليوم الخميس.

وأضافت في بيان عبر منصة "إكس" أنه تم إسقاط المسيرات بينما كانت المدمرة الأميركية تقوم بدورية في البحر الأحمر. وقالت القيادة المركزية إنه لم تلحق أضرار بالمدمرة ولم تسجل إصابات في صفوف طاقمها.

وأمس الأربعاء، أعلن المتحدث العسكري باسم جماعة الحوثي يحيى سريع إطلاق صواريخ على أهداف عسكرية إسرائيلية في إيلات.

وأضاف سريع في بيان على منصة إكس أن الحركة أطلقت "دفعة من الصواريخ المجنحة على أهداف عسكرية مختلفة للكيان الإسرائيلي في أم الرشراش (إيلات)". وتابع سريع أن جماعته ستواصل تنفيذ عملياتها العسكرية حتى يتوقف "العدوان" الإسرائيلي على الشعب الفلسطيني في غزة والضفة الغربية.

وكان الجيش الإسرائيلي قد أعلن في وقت سابق أن صفارات الإنذار دوت في مدينة إيلات بجنوب إسرائيل. ولم يذكر الجيش أي تفاصيل بشأن حدوث إصابات أو أضرار.

يأتي ذلك بعدما أعلنت الحكومة الإسرائيلية وحركة حماس في الساعات الأولى من صباح اليوم عن صفقة لتبادل المحتجزين وهدنة لأربعة أيام، بما يمنح سكان القطاع فرصة لالتقاط الأنفاس بعد شهر ونصف من بدء الحرب.

والاثنين، نشرت جماعة الحوثي اليمنية، مقطعا مصورا يظهر استخدام طائرة هليكوبتر في السيطرة على سفينة في البحر الأحمر.

وكانت الجماعة قد قالت إنها اقتادت سفينة إسرائيلية أثناء إبحارها في البحر الأحمر إلى الساحل، وأكدت أن كافة السفن الإسرائيلية ستكون أهدافا مشروعة لها.

وكان المتحدث العسكري للحوثيين يحيى سريع قد أكد أن عمليات الحوثيين تستهدف فقط السفن الإسرائيلية والمملوكة لإسرائيليين، وأنها ستستمر في تنفيذ عملياتها ضد إسرائيل حتى "يتوقف العدوان على قطاع غزة".

الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.

  • وضع القراءة
    100% حجم الخط