عاجل

البث المباشر

الحوثي يزعم: أصبنا سفينة أميركية وبريطانية بالبحر الأحمر

المصدر: الحدث.نت

بعيد إعلان شركة "أمبري" للأمن البحري تعرّض سفينة شحن تملكها شركة بريطانية لأضرار طفيفة أثناء إبحارها قبالة سواحل اليمن، أعلن الحوثيون في اليمن شنّ هجومين بالصواريخ على سفينتين بريطانية وأميركية.

وقال المتحدث العسكري باسم الحوثيين، يحيى سريع في بيان اليوم الثلاثاء:" نفذنا عمليتينِ عسكريتينِ الأولى استهدفت سفينة أميركية (Star nasia) ستار ناسيا، والأخرى استهدفت سفينة بريطانية (Morning Tide)".

"دقيقة ومباشرة"

كما زعم أن "الإصابات كانت دقيقة ومباشرة"، وفق ما نقلت وكالة فرانس برس.

وكانت شركة "أمبري" أفادت بوقت سابق اليوم أنّ سفينة بريطانية ترفع علم باربادوس "تعرّضت لأضرار طفيفة على ميسرتها" على بُعد 57 ميلًا بحريًا من سواحل الحُديدة في غرب اليمن، من دون وقوع إصابات بشرية.

قبالة مدينة الحديدة اليمنية البحر الأحمر (ارشيفية- فرانس برس) قبالة مدينة الحديدة اليمنية البحر الأحمر (ارشيفية- فرانس برس)

في حين أعلن الجيش الأميركي أن قواته نفذت غارة على طائرتين مسيرتين تابعتين للجماعة الحوثي المدعومة من إيران.

ومنذ 19 تشرين الثاني/نوفمبر، نفّذ الحوثيون عشرات الهجمات على سفن تجارية في البحر الأحمر وبحر العرب، زاعمين أنها مرتبطة بإسرائيل أو متّجهة إلى موانئها.

كما أكدوا أن ضرباتهم ستستمر دعمًا لقطاع غزة الذي يشهد حربًا بين حركة حماس وإسرائيل منذ السابع من تشرين الأول/أكتوبر.

في المقابل شنّت القوّات الأميركيّة والبريطانيّة عدة غارات مستهدفة مواقع تابعة للجماعة في اليمن.

كما نفّذ الجيش الأميركي وحده مرارا ضربات على صواريخ يقال إنها كانت معدّة للإطلاق، فضلا عن مخازن أسلحة ومسيرات.

وإثر تلك الضربات الغربية، أعلن الحوثيون البدء في استهداف السفن الأميركية والبريطانية في المنطقة، مهددين بأن مصالح البلدين أصبحت "أهدافا مشروعة لهم".

إعلانات

الأكثر قراءة