عاجل

البث المباشر

معتقل غوانتانامو جاهز لاستقبال سجناء جدد.. ربما من داعش

المصدر: الحدث.نت

أعلن مسؤول عسكري أميركي الخميس أن معتقل #غوانتانامو "جاهز" لاستقبال سجناء جدد، من دون تلقي أوامر حتى الآن بتنفيذ ذلك.

وأعلن الرئيس الأميركي دونالد #ترمب الشهر الفائت في خطابه الأول عن حال الاتحاد أنه وقّع مرسوما يقضي باستمرار معتقل غوانتانامو، ليسدل بذلك الستارة على المحاولات الفاشلة والعديدة التي بذلها سلفه باراك أوباما لإغلاق هذا السجن العام 2009.

وأبلغ الادميرال كورت تيد، قائد القيادة الجنوبية في #الجيش_الأميركي، والتي تشمل معتقل غوانتانامو، النواب في الكونغرس: "لدينا 41 معتقلا الآن. نحن جاهزون لاستقبال المزيد إذا أرسلِوا إلينا".

وأضاف: "حتى اليوم، لم نتلق أمراً عسكرياً بأن معتقلين جدداً في طريقهم إلينا. لكن من مسؤولياتنا دمجهم بشكل فعال".

ويناقش مسؤولون عسكريون أميركيون علناً مصير معتقلي تنظيم #داعش، وخصوصا المقاتلين الأجانب الذين تعتقلهم قوات سوريا الديموقراطية التي تدعمها الولايات المتحدة والتي تنشط في شمال سوريا.

وفي خطابه عن حال الاتحاد، أوضح ترمب أنه "في كثير من الحالات" سيكون غوانتانامو مكان اعتقال "الإرهابيين" من تنظيمي داعش و #القاعدة.

وكان الجيش الأميركي استحدث معتقل غوانتانامو في عهد الرئيس الأسبق جورج بوش الابن في غمرة "الحرب على الإرهاب" التي شنها الرئيس الجمهوري إثر اعتداءات 11 ايلول/سبتمبر 2001.

وسُجن في المعتقل منذ افتتاحه العام 2002 في قاعدة أميركية في خليج غوانتانامو في كوبا 800 شخص بتهم تتعلق بالإرهاب.

وتعهد الرئيس الأميركي السابق باراك أوباما بإغلاق هذا السجن الذي ارتبط اسمه بالحرب على الإرهاب والتعذيب والتوقيف العشوائي، لكنه أنهى ولايتيه من دون تحقيق ذلك.

ويضم المعتقل اليوم 41 شخصا، ولم ينقل إليه أي معتقل جديد منذ العام 2008.