عاجل

البث المباشر

إيران تستنفر.. وتلوح برد قاس على أي هجوم أميركي

إيران تستنفر وعلي ربيعي ينبه "أي عمل ضدنا سيواجه بالتأكيد برد ساحق"

المصدر: الحدث.نت

بعد انتشار تقارير إعلامية أميركية عن دراسة الرئيس الأميركي المنتهية ولايته لسيناريوهات توجيه ضربات ضد موقع نطنز النووي الإيراني، ردت طهرات ملوحة برد قوي.

وقال علي ربيعي، المتحدث باسم الحكومة الإيرانية اليوم الثلاثاء، ردا على تقارير أفادت بأن ترمب سأل عن خيارات مهاجمة الموقع النووي الأسبوع الماضي قبل أن يحجم عن الأمر، إن أي تحرك أميركي ضد إيران سيقابل برد قوي.

موضوع يهمك
?
يبدو أن الرئيس الأميركي دونالد ترمب لا يزال يضع أمام عينيه عددا من القرارات والخطوات التي قد يقدم عليها قبل رحيله من...

ترمب يخطط  لقصف منشآت إيران النووية لإيقاف برنامجها ترمب يخطط لقصف منشآت إيران النووية لإيقاف برنامجها الحدث

كما أوضح في تصريحات نشرت على موقع حكومي "أن أي عمل ضد الشعب الإيراني سيواجه بالتأكيد برد ساحق".

وكان مسؤول أميركي أكد في وقت سابق اليوم سعي إدارة الرئيس الأميركي المنتهية ولايته على درس خيارات ضد إيران خلال الأيام المقبلة.

دونالد ترمب (أرشيفية- فرانس برس) دونالد ترمب (أرشيفية- فرانس برس)

كما أكد المسؤول لوكالة رويترز أن ترمب طلب خيارات لمهاجمة موقع نووي إيراني رئيسي(نطنز) الأسبوع الماضي، لكنه قرر في نهاية المطاف عدم اتخاذ الخطوة المثيرة. وأوضح أن الرئيس الأميركي قدم الطلب خلال اجتماع في المكتب البيضاوي يوم الخميس مع كبار مساعديه للأمن القومي، بمن فيهم نائب الرئيس مايك بنس والقائم بأعمال وزير الدفاع كريستوفر ميلر والجنرال مارك ميلي رئيس هيئة الأركان المشتركة.

خطر نشوب صراع أوسع

ومؤكداً التقرير الذي أوردته في وقت سابق صحيفة "نيويورك تايمز" أكد المسؤول أن المستشارين أقنعوا ترمب بعدم المضي قدما في تنفيذ الضربة بسبب خطر نشوب صراع أوسع. وقال "ترمب طلب خيارات. أعطوه السيناريوهات وقرر في نهاية المطاف عدم المضي قدما".

موقع نطنز (أرشيفية) موقع نطنز (أرشيفية)

يشار إلى أن الرئيس الجمهوري أمضى السنوات الأربع من رئاسته وهو ينتهج سياسة ضغط قصوى إزاء إيران وانسحب من الاتفاق النووي الإيراني، الذي تفاوض عليه سلفه الديمقراطي باراك أوباما، وفرض عقوبات اقتصادية على مجموعة واسعة من الأهداف الإيرانية.

كلمات دالّة

#ترمب