عاجل

البث المباشر

كيف قفز كورونا من الحيوان للبشر؟.. باب ووهان يفتح أخيرا

مسقط رأس كورونا أزال الأقفال.. 10 علماء أمميون يتقصون آثار الفيروس في ووهان

المصدر: الحدث.نت

بين اللقاحات والعلاجات، وصراع الشركات، يتنظر العالم أي فرج يخلّصه من أزمة تفشي فيروس كورونا المستجد التي أرهقته بعدما ضربت كل مفاصل الحياة تقريباً.

موضوع يهمك
?
أغرقت الشرطة البريطانية محلاً يعمل كصالون تجميل بالمخالفات المالية التي تجاوزت قيمتها 27 ألف جنيه استرليني (36 ألف...

غرامة 36 ألف دولار بسبب انتهاك إغلاق كورونا غرامة 36 ألف دولار بسبب انتهاك إغلاق كورونا الحدث

وأمام هذا الوضع، كشفت منظمة الصحة العالمية عن أسماء 10 علماء من المقرر أن يسافروا إلى ووهان في أقرب وقت ممكن لتتبع أصول كوفيد19.

وسيعمل الفريق الدولي الذي يضم نائب كبير المسؤولين الطبيين السابق في إنجلترا، جون واتسون، مع خبراء صينيين للتحقيق في كيفية قفز المرض من الحيوانات إلى البشر.

فمنذ ظهور الفيروس لأول مرة، كان الخبراء حريصين على تتبع أصوله، حيث حددت منظمة الصحة العالمية ما قالت إنها "منطقة بحث ذات أولوية"، في فبراير/شباط، وأرسلت "مهمة استكشافية" أولية إلى الصين خلال الصيف.

وعلى الرغم من ذلك، فإن هذا الفريق لم يقم بزيارة ووهان، مسقط رأس الوباء.

"اطمئنوا"

إلا أن الدكتور مايك رايان، رئيس برنامج الطوارئ بمنظمة الصحة العالمية، قال إن العلماء الذين اختارتهم وكالة الأمم المتحدة هذه المرة، ووافقت عليهم بكين، سيسافرون إلى المركز الأصلي للوباء، مضيفاً أن الاجتماع الافتراضي الأول بين الفريق الدولي ونظرائهم الصينيين عقد في 30 أكتوبر، مؤكداً أن إجراءات التنظيم مازالت مستمرة.

ووهان بمقاطعة هوبي وسط الصين ووهان بمقاطعة هوبي وسط الصين

وقال رايان: "نتوقع تماماً ولدينا تطمينات من زملائنا في الحكومة الصينية بأن الرحلة سيتم تسهيلها في أقرب وقت ممكن حتى يمكن طمأنة المجتمع الدولي بشأن جودة العلم. متابعاً: "نحتاج أن نبدأ من حيث وجدنا الحالات الأولى، أي من ووهان، ثم نحتاج إلى متابعة الأدلة.

"لغز قد يستغرق سنوات لحله"

إلا أنه ورغم الطمأنة، سارعت منظمة الصحة العالمية إلى التخفيف من إيجابية التوقعات، وفي سلسلة وثائق نشرتها على الإنترنت حددت فيها اختصاص الفريق، حذرت المنظمة من أن تتبع ظهور مسببات الأمراض الجديدة هو "لغز قد يستغرق سنوات لحله".

وأوضحت أن العلماء استغرقوا أكثر من عام لتعقب فيروس "ميرس" المقرب من "السارس"، بالعودة إلى مصدره من الإبل، وأخذوا وقتاً أطول بكثير لتتبع "سارس" من الخفافيش في كهف في مقاطعة يوننان، جنوب الصين.

من ووهان الصينية في أبريل 2020 - فرانس برس من ووهان الصينية في أبريل 2020 - فرانس برس
صيادوا فيروسات شهيرين

وتضم لجنة منظمة الصحة العالمية صيادي فيروسات مشهورين ومتخصصين في الصحة العامة، وخبراء في صحة الحيوان من المملكة المتحدة، والولايات المتحدة، وأستراليا، والدنمارك، وهولندا، واليابان، وألمانيا، وفيتنام، وروسيا.

كما تتمثل إحدى المهام الرئيسية للفريق في محاولة تتبع أي الحيوانات في سوق ووهان ربما يكون قد حمل الفيروس، ومن أين أتى، بينهم سوق هوانان للمأكولات البحرية في ووهان، والذي ظهرت فيه أول حالة.

من داخل مختبر ووهان الصيني من داخل مختبر ووهان الصيني

كذلك أظهر التفشي الأخير للمرض بين حيوان المنك في أوروبا أن الثدييات الصغيرة عرضة للإصابة بالسارس، وسط اعتقاد الخبراء أن هذا ربما ما حدث في ووهان، ولربما يكون قد حدث من الحيوانات التي تم تصديرها بالقرب من كهف الخفافيش في جنوب الصين أو حتى عبر الحدود.

في السياق أيضاً، استبعدت دراسة نُشرت هذا الأسبوع البنغولين، وهو نوع من آكل النمل، كان اتهم قبل فترة بأنه مضيف وسيط، حيث وجد الباحثون الذين اختبروا الأنواع المهددة بالانقراض في جنوب شرق آسيا أنه لم يتم اختبار أي منها إيجابياً للفيروس.

من داخل مختبر ووهان الصيني من داخل مختبر ووهان الصيني

وسينظر العلماء أيضاً في النظريات التي تدور حول معهد ووهان لعلم الفيروسات، وهو مختبر شديد الحراسة في المدينة، كما سيبحثون في الأدلة التي جمعها الخبراء الصينيون على الأرض خلال الأشهر الـ 11 الماضية.

إلى ذلك، ووفقاً لوثائق منظمة الصحة العالمية، سيقدم الفريق أيضاً إرشادات حول "كيفية منع الإصابة بالمرض بين الحيوانات والبشر، وكذلك منع إنشاء مستودعات حيوانية جديدة من أجل منع انتقال الإصابة من الحيوانات في المستقبل إلى الناس.

كلمات دالّة

#ووهان, #إنجلترا