عاجل

البث المباشر

بعيداً عن الحرب.. شاهد آثار سوريا على الإنترنت

المصدر: الحدث.نت

لم يبق من آثار سوريا التي طالها الدمار سوى صور غادرت الواقع وأصبحت جزءاً من عالم افتراضي، حيث أصبحت هذه المواقع في مرمى آلة الحرب الدائرة بين قصف النظام العشوائي تارةً، ونهب الجماعات المتطرفة لها تارة أخرى، ما أدى إلى نمو الحاجة للعمل على إنقاذ ما تبقى منها وإعادة انتشال ما دُمِّرَ من بين الأنقاض، عبر الاستفادة من التكنولوجيا الحديثة لتحقيق ذلك.

ومن أوغاريت الفينيقية، ومُدرَّج جبلة وقوس النصر في تدمر، مروراً بالجامع الأموي، وليس انتهاء بقلعة دمشق وأحيائها من الحقبة العثمانية، باتت هي والكثير غيرها من المواقع الأثرية السورية متاحة أمام الزائرين للقيام بجولات، لكنها افتراضية فقط، وبأبعاد ثلاثية تحاكي إلى حد كبير الواقع الذي غيبته نيران الحرب.

وأصبحت زيارة هذه الآثار متاحة اليوم عبر الإنترنت تحت اسم "سيريان هيريتاج"، أي "التراث السوري".

وجاء هذا الموقع نتيجة عمل مجموعة من الخبراء من شركة "إيكونيم" الفرنسية الذين توجهوا في نهاية العام 2015 إلى دمشق وزوَّدوا نحو 15 عالم آثار سورياً بطائرات بلا طيار، مجهزة بآلات تصوير للتحليق فوق المواقع الأثرية، فضلاً عن ابتكارهم تكنولوجيا تعالج الصور وقادرة على جمع آلاف الصور لإعادة تشكيل المواقع بدقة لا متناهية.

وتسمح هذه الصور التي ستنشر تباعاً على موقعي الشركة الفرنسية والمديرية العامة للآثار والمتاحف في سوريا، بزيارات افتراضية تفاعلية، وستقدم أشرطة فيديو ووثائق للاستخدام العلمي، وستكون المجموعة متوافرة بالكامل بحلول نهاية مايو المقبل.