الجيش الإسرائيلي يشن غارات على أهداف لحزب الله بست مناطق جنوب لبنان

أعلن حزب الله اللبناني أمس شنّه هجومين بطائرات مسيّرة استهدفا مواقع عسكرية في شمال إسرائيل

المصدر: العربية.نت، وكالات
نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
3 دقائق للقراءة

أكد المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي أفيخاي أدرعي، اليوم الأربعاء، شن غارات على أهداف لحزب الله في ست مناطق جنوب لبنان الليلة الماضية.

وأضاف عبر منصة "إكس": "خلال ساعات الليلة الماضية أغارت طائرات حربية على مبان عسكرية لحزب الله في كفر كلا وعيتا الشعب والخيام ومارون الراس". وقال إن الطيران قصف أهدافا أيضا لحزب الله في حولا وعيترون جنوب لبنان.

وتابع أن الجيش شن هجمات "لإزالة تهديد محتمل في طير حرفا والجبين".

والثلاثاء، أعلن حزب الله اللبناني شنّه هجومين بطائرات مسيّرة استهدفا مواقع عسكرية في شمال إسرائيل، غداة هجوم مماثل أكد الجيش الإسرائيلي أنه أدى إلى مقتل اثنين من جنوده.

ويتبادل حزب الله وإسرائيل القصف عبر الحدود بشكل يومي منذ بدء الحرب بين الدولة العبرية وحركة حماس في قطاع غزة قبل سبعة أشهر، لكن الأسابيع الأخيرة شهدت تصعيداً في الهجمات. وبقي القصف غالبا في المناطق الحدودية لدى الجانبين، فيما ينفّذ الجيش الإسرائيلي أحيانا غارات في العمق اللبناني، يردّ الحزب عليها بتصعيد عملياته أو استهداف مواقع أبعد.

وقال حزب الله الثلاثاء إنه شنّ "هجوماً جوياً بمسيّرات انقضاضيّة استهدفت ضبّاط وجنود العدو... في باحة ثكنة يفتاح" بشمال إسرائيل، بينما استهدفت مسيّرات "إحدى منصات القبة الحديدية المتموضعة جنوب ثكنة راموت نفتالي".

وأعلن الجيش الإسرائيلي من جهته في بيان أنه "تم تحديد هدفين جويين خلال تسللهما من لبنان، إلى شمال إسرائيل، وتمّ اعتراض أحدهما".

وأشار إلى أن الاستهداف تسبب "بأضرار طفيفة، ولم يتم الإبلاغ عن إصابات"، مضيفاً أن طائراته الحربية قصفت "بنى تحتية تابعة لحزب الله في مناطق عدة في جنوب لبنان".

وأعلن الحزب في بيانات أخرى، الثلاثاء، شنّ هجمات استهدفت "تجهيزات تجسسية" و"تحركات جنود" ومواقع عسكرية على الجانب الإسرائيلي من الحدود.

يأتي ذلك غداة تبنّي الحزب هجوما بطائرات مسيّرة استهدف تجمّعاً لجنود إسرائيليين قرب بلدة المطلة.
وأعلن الجيش الإسرائيلي الثلاثاء مقتل جنديين جراء هذا الهجوم.

وأتت هذه التطورات مع إعلان الجيش الإسرائيلي سيطرته على الجانب الفلسطيني من معبر رفح الفاصل بين قطاع غزة ومصر، بعد ليلة من القصف العنيف على رفح في أقصى جنوب القطاع، وغداة إعلان حماس موافقتها على مقترح لهدنة طويلة في حربها مع إسرائيل.

ومنذ اندلاع الحرب بين إسرائيل وحركة المقاومة الإسلامية (حماس) في السابع من تشرين الأول/أكتوبر، يعلن حزب الله مراراً استهداف مواقع وأجهزة تجسس وتجمعات عسكرية إسرائيلية دعماً لغزة و"إسناداً لمقاومتها". ويردّ الجيش الإسرائيلي بقصف جوي ومدفعي يقول إنه يستهدف "بنى تحتية" للحزب وتحركات مقاتلين قرب الحدود.

ومنذ بدء التصعيد بين حزب الله واسرائيل، قُتل في لبنان 390 شخصاً على الأقلّ بينهم 255 عنصراً في حزب الله، وأكثر من 70 مدنياً، وفق حصيلة أعدّتها وكالة فرانس برس استناداً إلى بيانات الحزب ومصادر رسمية لبنانية.
وأحصى الجانب الإسرائيلي من جهته مقتل 13 عسكرياً وتسعة مدنيين.

الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.

  • وضع القراءة
    100% حجم الخط