لليوم الثاني.. فصائل عراقية تهاجم قاعدتين أميركيتين بسوريا

المصدر: دبي - العربية.نت
نشر في: آخر تحديث:
وضع القراءة
100% حجم الخط
1 دقيقة للقراءة

لليوم الثاني على التوالي، أعلنت فصائل عراقية مسلحة، فجر السبت، أنها استهدفت قاعدتي التنف والشدادي الأميركيتين في سوريا بطائرات مسيرة.

تعهدت بمواصلة تنفيذ الهجمات

وأفاد بيان مقتضب لما تعرف بفصائل (المقاومة الإسلامية في العراق) أن القصف جاء ردا على "مجازر إسرائيل في غزّة".

وتعهدت الفصائل العراقية في البيان بمواصلة استهداف القواعد الأميركية.

استهداف قاعدة التنف وحقل العمر

وكانت هذه الفصائل قد أعلنت، ليل الجمعة، أنها استهدفت بالطيران المسير القاعدتين الأميركيتين بمخيم الركبان في جنوب سوريا، وحقل العمر النفطي شرق البلاد.

وأشار المرصد السوري لحقوق الإنسان إلى أن طائرات مسيرة شنت هجوما على معسكر للتدريب قرب قاعدة التنف التي تضم قوات أميركية في سوريا، والواقعة عند مثلث الحدود السورية العراقية الأردنية.

كما أضاف المرصد أن طائرات مسيرة اأطلقتها الفصائل العراقية على حقل العمر النفطي أدت إلى وقوع إصابات.

مقتل قيادي بالنجباء

أتت هذه الهجمات بعد استهداف طائرة مسيرة مجهولة مقر الحشد الشعبي في بغداد، ما أدى إلى مقتل قائد في حركة النجباء مع مرافقه.

وكانت حركة "النجباء" - أحد أبرز فصائل الحشد الشعبي - اتهمت الولايات المتحدة بالتورط، محملة إياها مسؤولية شن الغارة على مقر الحشد الشعبي، ومتوعدة بالرد.

بينما حمل الناطق باسم القائد العام للقوات المسلحة العراقية، التحالف الدولي مسؤولية الهجوم.

100 هجوم منذ 7 أكتوبر

ومنذ تفجر الحرب بين إسرائيل وحركة حماس في قطاع غزة، تعرض الجيش الأميركي بالفعل لأكثر من 100 هجوم على الأقل في العراق وسوريا عبر مزيج من الصواريخ والطائرات المسيرة الملغمة.

الأكثر قراءة مواضيع شائعة

تم اختيار مواضيع "العربية" الأكثر قراءة بناءً على إجمالي عدد المشاهدات اليومية. اقرأ المواضيع الأكثر شعبية كل يوم من هنا.

  • وضع القراءة
    100% حجم الخط